متى يقرر الفاعلون الدينيون دعم عملية التحول الدبموقراطي

المقالات والأخبار , تقارير يونيو 13, 2016 No Comments

zbعرفت العلوم السياسية لسنوات جدلا حول مدى توافق الدين الاسلامي مع مبادئ الديمقراطية، مؤخرا تجاوز هذا الجدل غير المجدي الى سؤال أكثر واقعية وهو: متى يقرر ؟ لكنها استطاعت الفاعلون الدينيون دعم عملية التحول الديمقراطي، ومتى يقررون معارضتها أو البقاء على الحياد؟ يسعى هذا المقال الى الاجابة على هذا السؤال من خلال دراسة موقفي كل من الازهر  في مصر وحركة فتح و تركيا من التحول الديمقراطي. فعلى الرغم من اختالف  المناخ المؤسسي في كل من البلدين، لعب كل منهما دورا إيجابيا في الدفع بعملية التحول قدما وبالتحديد حركة فتح هللا كولن التركية بعد النقالب الناعم العام 1997 ،الديمقراطي ، والازهر الشريف في مصر غداة الاطاحة بنظام حسني مبارك في العام 2011 .
اعتمد المقال في فهم موقف كل من الفاعلين الدينيين على تحليل مصالحهما الفكرية والمادية، ّرت رؤيتهم لمصالحهم على قرار كل منهما بدعم التح ّول الديمقراطي. فعلى عكس وكيف أث الكثير من الدراسات التي تهتم بدراسة النصوص الدينية وعالقاتها بالديمقراطية، فإن مواقف الفاعليين الدينيين من الديمقراطية ال تحكمها فقط النصوص الدينية، بل مصالح الفاعلين الدينيين واالستراتيجيات التي يتبعونها لتحقيقها. فقرار دعم عملية التحول الديمقراطي اتى في حالتي االزهر الشريف وحركة فتح هللا جولن كنتيجة لحساب عقالني رشيد للمكاسب والخسائر التي تحملها الديمقراطية لكل منهما.
الدراسة كاملة ترونها بهذا الرابط

Issam Khoury

As a human rights activist, has been a writer and journalist reporting on developments in the Middle East for over 15 years, with particular emphasis on the human rights situation. He has close ties with NGO’s based in the Middle East, Europe, and North Africa and maintains contacts with the region‘s key political authority figures, and prominent journalists. In 2003, he founded a non-profit organization working on the ground in Syria. Its nearly 200 members provide news coverage of the Syrian Revolution. He has been a speaker at a number of international human rights conferences and over the past nine years has trained more than 400 journalists and citizen journalists. He is the author of two novels.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

AlphaOmega Captcha Classica  –  Enter Security Code
     
 

CAPTCHA
Reload the CAPTCHA codeSpeak the CAPTCHA code
 

*

هام ! لتتمكن من إضافة التعليق يرجى الإجابة على سؤال التحقق التالي:

ما هو ناتج 12 + 15 ؟
Please leave these two fields as-is: