مقابلة مع المرشح الشاب المستقل باسل معروف

المنتدى الاجتماعي السوري أبريل 15, 2010 No Comments

الاسم باسل احمد معروف، العمر 32 عام أحمل إجازة بالحقوق، وأعمل  في مجال التجارة والتعهدات والديكور.

فلدي شركة الكرم التي قدمت الكثير من الفرص للعمل في محال المفرق مما قدم خدمة جيدة ولشريحة واسعة في أسواق اللاذقية، ويبدو أن اللافتات التي يقدمها التجار لنا وأصحاب المحال أكبر دليل على شعبيتنا ونجاحنا في عملنا.

ولدينا شركة أخرى تدعى استثناء وهي في مجال الديكور والبناء، ولدينا فيها عدد من ورش العمل التي تستهلك طاقات شابة وعاملة في وطننا.

وأعتقد أن عملنا يقدم فرصة لامتصاص البطالة التي أصبحت سمة منتشرة في اللاذقية خصوصا.

 

بوجود شركتين هل تتوقع أن موضوع الإدارة عندك صعب، أو أنت متدرب على موضوع الإدارة؟

في الحقيقة أنا متدرب على موضوع الإدارة، لكن المركزية في هكذا أعمال تسبب الإنهاك والإجهاد، فأنا متشارك مع شخص في الأعمال هذه، حيث تركت له إدارة شركة الديكور، وفي المقابل أنا أدير عمل شركة الكرم.

ربما أنا قادر على إدارة المؤسستين، لكنني أفضل التخصص من أجل نجاح العمل.

 

أخبرتنا أنك في مجال عمل شركة الكرم، ساهمت كثيرا في فتح عدد من المتاجر، هل غالبيتها من الشباب؟

نعم. لأني أنا شاب وأشاهد مدى العطالة، فغالبية الشباب في المقاهي والمحال العامة دون عمل مجدي، طبيعي أن الشباب هم البلد. والشباب هم جيلي فأنا عاطفي جدا معهم وأتفهم معاناتهم، فأنا أسعى دائما لمساعده الشباب بمقدرتي المتواضعة.

لكن للأسف توجد عقلية عامة تكره العمل، ولا ادري ما السبب خاصة في محافظتنا.

هل تظنها ثقافة ؟

اعتقد أنها ثقافة، أو لا يوجد تفكير في المستقبل بشكل واضح، لا ادري ما هو السبب.

ربما المناخ الرطب يؤثر في النشاط، والحيوية؟

ابن اللاذقية لا يوجد من هو أطيب منه، شهم صادق ولدية غالبية الصفات الطيبة، لكن موضوع العمل بالذات فيه تراجع ومشكلة حقيقية، يجب أن نسعى لحلها.

 

تحمل غالبية الإعلانات عنك اسم مرشح الشباب المستقل؟ هل أنت مرشح الشباب فقط انه مدخل ل…؟

أكيد يجب أن أكون مرشح عن الشعب كله، لكنني أتوجه وبشكل خاص للشباب لأنني أنا بعمر الشباب، ولدي القدرة على مخاطبة أبناء جيلي وتفهم مشاكلهم، فأنا عشت غالبية مشاكل الشباب من خلال عملي.

 

أستاذ باسل هل لديك برنامج انتخابي؟

طبعا، بالنسبة لموضوع التعليم ، يجب تأهيل القائمين عليه، من مدرسين وإداريين ومدراء…

وتقيم المادة التعليمية بحد ذاتها، فغالبية شبابنا مع انتهائهم لدراستهم، يسعون للاختصاص في الخارج، مما يجعلهم يمضون سنة أو أكثر من اجل تعديل شهاداتهم، وهذا حرام حقيقة.

طبعا يجب أن يتم الآمر من خلال خبراء في التأهيل، بحيث يقوموا باتفاقات من اجل التأهيل وتجديد المناهج، يجب أن نريح شبابنا من هذا الهاجس، لماذا جامعاتنا أقل كفاءة من الجامعات الخارجية.

ولدي توجه في برنامجي الانتخابي أيضا ضد سياسة الخصخصة، ربما يوجد في سوريا ميل باتجاه الخصخصة وهذا أمر غير واضح تماما. لكنني من أكثر الأشخاص المهتمين بحماية شركات القطاع الخاص لأنها تؤمن فرص عمل كبيرة للمواطنين. طبعا الواقع الخاص متدهور لكن يجب إعادة تأهيله من اجل إنتاجية أكبر

 

حسب معلومات لوكالة اكي الإيطالية طرح أن الحكومة السورية وقعت عقد مع مؤسسة اميركية من اجل تعديل المناهج خلال أربع سنوات، ما تعليقك؟

لا حقيقة لم اسمع عن هذا الموضوع.

 

مع بداية تسلم د.بشار الأسد الحكم، طرحت نشاط للمنتديات المدنية وبرزت شخصيات معارضة وتم اعتقال بعضها، ما هو رأيك بالمعارضة السورية، خاصة وان إعلان دمشق دعا لمقاطعة الانتخابات التشريعية التاسعة؟

بصراحة لا أستطيع إبداء رأي بالمعارضة في بلدنا، لان المعارضة في بلدنا غير واضحة المعالم، وإعلاناتها ضعيفة جدا، فنحن لا نتابعها بشكل دقيق.

 

هل تابعت أداء عمل الدورة التشريعية الثامنة، وهل لاحظت حالات تطوير وتحديث من قبل المجلس كمتابعة لخطاب القسم الذي أدلى به سيادة رئيس الجمهورية د.بشار الأسد؟

طبعا صدرت العديد من القوانين التي ساهمت في القفزة الاقتصادية التي حققتها البلد، فالنمو الاقتصادي يقارب 5% وهذا ناجم عن أن القوانين الاقتصادية قوانين ناجعة فهذا الارتفاع جيد مقارنه بالعام الماضي، وطبعا نحن نأمل بأن يكون النمو اكبر، ولعل مشروع خطوة الألف ميل يبدأ بخطوة.

 

إعلاناتك من أقوى الإعلانات في المحافظة، طبعا بوجود عدد من المرشحين كهاني مخلوف ومهدي خير بك والشيخ سلواية وفواز نصور وجمال مكييس، هل أنت بصدد القيام بتحالفات، بعد الإعلان عن تحالف “نصور، سلواية، خير بك”؟

الحقيقة دعايتي الإعلامية ليست بقوة المرشحين الذين ذكرت أسماؤهم، لأني غير قادر على القيام بهكذا حجم دعاية أساسا، يبدو أنهم يحملون مؤهلات مالية أفضل مني.

لم أقم بأي تحالفات، ولست بصدد ذلك، لكن أتمنى أن تحمل نشرتكم وموقعكم رسالة للناخب هي  “فكر ثم انتخب”.

 

ماذا توعد الناخب؟

إذا وصلنا للمجلس ،أكيد لن احمل عصا سحرية كي أغير العالم، وهذا خطأ أغلب المرشحين حيث يوعدون بوعود لا طائل لها، وهم يعرفون سلفا أنهم غير قادرين على تحقيقها، أنا أوعد الناخب بأنني سأبذل كامل الجهد المطلوب فقط لا غير، وسأسعى للقضايا العامة وخاصة الشباب، حتى نسعى لحل مشاكلهم.

 

يحكى دائما أن جبلة تنقسم بين مرشحين هما فواز نصور ومحمود زيدان؟ هل من الممكن أن تتحالف مع محمود زيدان خاصة وحسب معلوماتي المتواضعة أنكما من عشيرة واحدة؟

طبعا أنا احترم كثيرا الأستاذين فواز ومحمود، لكنني لست بصدد أي تحالفات، ولا أتصور أن جمهور جبلة سينقسم أو سيفكر بهذا الشكل، وفي النهاية الصناديق هي التي ستقرر.

 

توجد ثقافة في العالم حول مراقبة الانتخابات، في بلدنا لا يوجد هذا النشاط، ما تعليقك حول هذا الأمر، هل ستضمن انك ستحصل على صوت الناخب بكل نزاهة؟

أتصور انه يوجد بعض التعديلات التي طرأت حول آلية الانتخابات في هذه الدورة، واعتقد إنشاء الله أن الانتخابات ستكون نزيهة، ونحن متفائلين بوجود سيادة الرئيس د.بشار الأسد.

   

sibaradmin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

AlphaOmega Captcha Classica  –  Enter Security Code
     
 

CAPTCHA
Reload the CAPTCHA codeSpeak the CAPTCHA code
 

*

هام ! لتتمكن من إضافة التعليق يرجى الإجابة على سؤال التحقق التالي:

ما هو ناتج 10 + 11 ؟
Please leave these two fields as-is: